وجود حليب في الثدي بعد الفطام بسنتين وطرق ايقاف ادرار الحليب

قد يستمر وجود حليب في الثدي بعد الفطام بسنتين أو فترة أقل من ذلك، وقبل الدخول في تفاصيل هذا الموضوع الهام، لابد وأن تعلمي سيدتي أن أكاديمية طب الأطفال الأمريكية، أوصت بضرورة المرور بفترة الرضاعة الطبيعية كاملة.

أما بالنسبة لقرار الفطام، فهو بالتأكيد قرار يعود إلى الأم وفي الغالب يكون له أسباب كثيرة، إذا كان في فترة مبكرة عن العامين، ولابد وأن تعلمي سيدتي أن عودة الثدي إلى وضعه الطبيعي قبل الحمل وبعد الحمل وفي فترة الرضاعة، قد يختلف من سيدة إلى أخرى.

ومن الممكن أن تكون الحالة الطبيعية للثدي أطول ممّا تتخيلي، لذا في هذا الموضوع سوف نتطرق للأسباب التي تؤدي إلى وجود لبن بالثدي بعد فترة من الفطام، وما هي الطرق التي من خلالها يمكنك إيقاف إدرار اللبن، كل هذا وأكثر في هذا الموضوع، فتابعِ معنا.

وجود حليب في الثدي بعد الفطام بسنتين

السبب المباشر لبقاء وجود حليب في الثدي بعد فترة من الفطام، هو وجود هرمون البرولاكتين، وهو الهرمون المسؤول عن إنتاج حليب الثدي، بل ويحافظ على استمرارية إنتاجه من أجل غذاء الرضيع، وبمجرد سيدتي اتخاذ قرار الفطام، من المفترض أن ينخفض مستوى هذا الهرمون بشكل تدريجي حتى يختفي تمامًا.

وخاصًة مع عدم تحفيز الثدي بإنتاجه، فالحقيقة العلمية تؤكد أن الرضاعة هي التي تحفز إنتاج هذا الهرمون، لكن تلاحظ بعض النساء أن هناك حليب لا يزال موجودًا رغم مرور فترة طويلة على الفطام، وهنا لابد وأن تعلمي سيدتي أن هناك حالتين، الحالة الأولى هي حالة طبيعية تستمر فيها الأم بملاحظة نزول من الثدي رغم عدم إرضاع الصغير.

وهي حالة طبيعية سوف تختفي مع انخفاض هرمون البرولاكتين، أما الحالة الثانية هي استمرار خروج حليب من الثدي رغم مرور فترة طويلة، وهذه الحالة تتطلب التدخل الطبي، لأن استمرار إفراز هرمون البرولاكتين سوف يتسبب في العديد من الأمور، منها عدم الإنجاب، لهذا هناك بعض الطرق التي يمكنك من خلالها سيدتي إيقاف إدرار الحليب من الثدي فور الفطام.

طرق ايقاف ادرار الحليب من الثدي بعد فطام الرضيع

وجود حليب في الثدي بعد الفطام بسنتين
وجود حليب في الثدي بعد الفطام بسنتين

إنّ الفترة الطبيعية التي يستغرقها إيقاف إدرار الحليب من الثدي تستمر من أيام إلى عدة أسابيع، وطول الفترة أو قصرها يعتمد على طبيعة الجسم في التخلص من عادة إدرار الحليب من الثدي، لكن عندما تطول الفترة التي استغرقها الرضيع في الرضاعة قد تطول أيضًا فترة إيقاف ادرار الحليب من الثدي.

لكن هناك بعض الطرق التي عليكِ سيدتي الحرص عليها من أجل المرور بهذه الفترة في أمان، وهي:

تناول أدوية طبية لإيقاف ادرار الحليب

يعتبر تناول الأدوية من أجل إيقاف ادرار اللبن من الخيارات المثالية لسلامتك سيدتي، لأن الطبيب هو أكثر شخص يمكنه أن يحدد طبيعة جسمك، لذلك كل ما عليكِ فعله هو الذهاب للطبيب فور قرار الفطام واستشارته في الأدوية، التي يجب عليكِ تناولها من أجل إيقاف الحليب وحدوث حمل مرة أخرى في المستقبل.

إيقاف الحليب من خلال الاعشاب

تعتبر الأعشاب من الخيارات الطبيعية التي تقوم بتجفيف الحليب في الثدي، لكن.. لابد من الحذر سيدتي، لأن استخدام الأعشاب الطبيعية له بعض المخاطر، التي لا تقل خطورة عن الأدوية التي يتم استخدامها بشكل عشوائي.

فإن كان لابد من استخدام الأعشاب الطبيعية عليكِ استشارة الطبيب أولًا، وخاصًة إن كان هناك مرض مزمن، لكن أكثر الأعشاب الطبيعية أمانًا هو النعناع.

تجنب الضغط على الحلمة

كل امرأة في خلال مرحلة الفطام تشعر بأن هناك حاجة إلى الضغط على منطقة الحلمات، وذلك للتأكد إن كان لا يزال هناك لبن أم لا، وقد أثبتت الدراسات العلمية أن الضغط على الحلمات يحفز الثدي على إفراز هرمون البرولاكتين، مما يصعّب عملية تجفيف الحليب.

وجود حليب في الثدي بعد الفطام بسنتين
وجود حليب في الثدي بعد الفطام بسنتين

اتباع نظام غذائي صحيح

مما لا شك فيه أن؛ الأمهات في فترة الرضاعة يتناولن أغذية كثيرة تحفز إنتاج اللبن، لذلك عليكِ اتباع العكس، وكذلك الامتناع عن تناول أي أغذية تحتوي على عنصر اللاكتوجين، وهو يوجد في الخميرة وغيرها من الأطعمة.

عدم الاستحمام بماء ساخن

لابد من عدم التعرض إلى سكب ماء ساخن على الثدي، حيث أنه يحرر الحليب المتجمد أثناء فترة الفطام، لذا إن كان لابد من الاستحمام بماء ساخن، عليكِ سيدتي عدم التعرض له مباشرًة، وتوجيه ظهرك إلى الماء الساخن.

مدة بقاء الحليب في الثدي بعد الفطام

لابد وأن تعلمي سيدتي أن مدة بقاء الحليب في الثدي تتوقف على المدة التي استغرقها الرضيع في الرضاعة، فكلما زادت المدة كلما زادت فترة بقاء اللبن، فالعملية متساوية تمامًا، فإذا كان الرضيع لم يرضع فترة طويلة فلن يستمر بقاء الحليب بنفس الفترة، فالمسألة الطبية في النهاية هي مسألة طردية.

وفي النهاية سيدتي عليكي أن تعلمي أن وجود حليب في الثدي بعد الفطام بسنتين أمر يستوجب زيارة الطبيب المختص للاطمئنان، وخاصًة إن كنتِ تخططين إلى حدوث حمل آخر، أما إذا كان الحليب قد استمر في الثدي لفترة تعادل إلى حدٍ ما فترة الرضاعة فهذا أمر طبيعي ويحدث لدى معظم السيدات.

نتمنى أن تكون المعلومة قد أفادتك ونرجو منك متابعتنا دائمًا حتى يصلك منا كل جديد، ولا تنسي أن تقومي بنشر المقال على وسائل التواصل الاجتماعي المختلفة حتى تصل المعلومة إلى كل مَن يبحث عنها ويحتاج إلى معرفة الإجابة الصحيحة عليها.

شاهدي أيضا:

متى يخف الم الثدي بعد الفطام وكيفية العلاج والتخلص من الحليب

كم يوم يستمر الم الثدي بعد الفطام وتحجره الاسباب و العلاج

وجود حليب في الثدي بعد الفطام يمنع الحمل حلول وعلاج

علاج تحجر الحليب في الثدي بعد الفطام تفاصيل هامة

المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *