لخبطة الدورة بعد فشل الحقن المجهري تفاصيل مهمة جدا

تتعرض المرأة لـ لخبطة الدورة بعد فشل الحقن المجهري ، وبالطبع يمثل الأمر بالنسبة لها توتر وقلق من أن يؤثر هذا الاضطراب على إمكانية حدوث حمل في المستقبل.

ولكن السبب الذي يؤدي إلى هذا الاضطراب في الغالب يكون طبيعيًا ولا يحتاج إلى القلق أبدًا، إذا تزامن معه بعض العوامل الأخرى، وهذا ما سوف نتطرق إليه في هذا الموضوع

لكي نقدم الإجابة الكافية على هذا السؤال، فتابعِ معنا.

سبب لخبطة الدورة بعد فشل الحقن المجهري

قبل الخوض باستفاضة في سبب لخبطة الدورة بعد فشل الحقن المجهري ، لابد وأن نعلم أولًا أن الحقن المجهري يعتبر من التقنيات التي تلعب دور هام في التغلب على

العوائق التي تقف أمام حدوث تخصيب ومن ثَم الحمل.

لخبطة الدورة بعد فشل الحقن المجهري
لخبطة الدورة بعد فشل الحقن المجهري

وتعتمد هذه العملية بشكل أساسي على القيام بحقن الحيوان المنوي الحي بشكل مباشر للبويضة، ومن ثَم يتحقق التخصيب بشكل سليم، وبالطبع هذا يتم من خلال مختبر

مؤهل تمامًا لنقل الأجنة المخصبة، واستكمال رحلة حدوث الحمل.

ولابد من الإشارة أولًا إلى الإجراءات التي تتم من أجل الحقن المجهري الناجح، والتي تتمثل في:

  • تخضع المرأة لعمل فحوصات معملية كثيرة.
  • تناول المرأة أدوية للقيام بتنشيط المبايض من أجل أن تتطور البويضات الناضجة.
  • يتم سحب البويضة الناضجة من المهبل من خلال استخدام أشعة الموجات الفوق صوتية من المهبل.
  • عمل فحص كامل للبويضة المسحوبة للتأكد من صلاحيتها.
  • القيام بتحضير السائل المنوي من خلال طرد مركزي، يقوم بفصل الحيوان المنوي الحي عن الميت.
  • التقاط الحيوان المنوي الحي الصالح بإبرة زجاجية.
  • حقن البويضة بشكل مباشر بهذا الحيوان.

وبعد أن تناولنا الخطوات بشكل سريع، إذا فشلت عملية الحقن المجهري، تعاني المرأة من تأخر الدورة الشهرية، فلا تنزل في الموعد التي اعتادت عليه، وهذا طبيعي جدًا، لأن

المرأة تتناول في فترة ما قبل إجراء الحقن المجهري، مجموعة من الأدوية التي تحفز الهرمونات داخل جسدها.

وعندما تفشل عملية الحقن يظل الجسم متأثرًا بهذه الأدوية الهرمونية، والتي يستلزم فترة طويلة من الوقت لكي يعود الجسم إلى طبيعته، فإذا تأخر موعد الدورة الشهرية

سيدتي، لابد من المتابعة مع الطبيب لكي يكتب الدواء المناسب لتنظيمها مرة أخرى.

والجدير بالذكر أن؛ وزن المرأة الزائد يتدخل بشكل مباشر في تأخير الدورة الشهرية لديها، بعد فشل الحقن المجهري.

علامات فشل الحقن المجهري

هناك علامات محددة إذا ظهرت على المرأة بعد عملية الحقن المجهري، تعتبر من الإشارات القوية التي تؤكد أن العملية فشلت، وهي تتلخص في:

نزول دم بموعد الدورة الشهرية

إذا بدأ الدم في النزول بموعد الدورة الشهرية الطبيعي لدى المرأة التي خضعت لعملية الحقن المجهري، فهذه إشارة بأن هناك مشكلة قد حدثت بالعملية، خاصًة إن كان هذا الدم

عبارة عن نزيف وليس نقاط دم خفيفة.

اختفاء التغيرات الهرمونية لدى المرأة

بمجرد وضع البويضة المخصبة في رحم المرأة، يفترض حدوث الحمل في عملية الحقن المجهري، ومن ثَم تعرض جسم المرأة للتغيرات الهرمونية التي تصاحب الحمل.

ومن أهمها الشعور بالقلق والتوتر، تغير شكل الثدي والغثيان.. إلى آخر ما تعاني من المرأة في أوائل فترة الحمل، لكن إذا لم تشعر المرأة بهذه التغيرات فهذه إشارة لعدم حدوث

الحمل.

عدم حدوث تقلصات في الرحم

من المفترض فور حدوث عملية زرع الجنين في رحم المرأة، أن يتسبب ذلك بشعورها بتقلصات وآلام بمنطقة أسفل الظهر والبطن، فإذا لم تشعر المرأة بهذه التقلصات فهذا يعني

أن عملية الحقن المجهري قد فشلت.

وبصفة عامة.. لابد على المرأة أن تتّبع كافة التعليمات الطبية حتى تتأكد من أن الحمل حدث بالفعل، وإذا ظهرت عليها أي علامة ممّا سبق، لابد من استشارة الطبيب فورًا للتأكد

من فشل العملية.

 سبب تأخر الدورة الثانية بعد فشل الحقن المجهري

قد يتأخر جسم المرأة في العودة إلى طبيعته بعد أدوية الخصوبة والتنشيط، ممّا يستلزم التدخل الطبي الذي في الغالب سوف يكون عبارة عن دواء يصفه الطبيب، وتقوم المرأة

بالاستمرارية في تناوله إلى أن تنتظم الدورة الشهرية مرة أخرى، لكنه ليس بعرَض يستحق القلق أو التوتر.

أسباب فشل عملية الحقن المجهري

إنّ الأسباب التي تؤدي إلى فشل عملية الحقن المجهري متعددة وكثيرة، وهي بالطبع ليس خاصة بالزوجة فقط، وإنما هناك أسباب تعود إلى الزوج، ومن أهم هذه الأسباب ما

يلي:

السبب في تأخر الحمل

يعتبر السبب الذي أدى إلى تأخر حدوث الحمل من العوامل الهامة التي يعتمد عليها نجاح عملية الحقن المجهري، فهذا السبب إن كان لا يرتبط بعدد البويضات أو حالة الحيوان

المنوي الصحية، فإن نجاح العملية يكون مرتفع.

لخبطة الدورة بعد فشل الحقن المجهري
لخبطة الدورة بعد فشل الحقن المجهري

لكن إذا كان السبب يعود إلى وجود مشكلة في البويضات أو مشكلة تتعلق بالرحم مثل بطانة الرحم المهاجرة، أو أن يكون الحيوان المنوي ضعيف، ولا يستطيع تخصيب البويضة،

فهذا يؤدي إلى فشل العملية بنسبة كبيرة.

حالة البويضة المخصبة

بمجرد حقن البويضة التي تمّ سحبها من رحم المرأة، من المفترض أن يكون هناك جنين بالفعل موجود، لكن قد يتعرض هذا الجنين إلى نقص في النمو، فلا يستطيع أن يتطور لكي

يصبح جنينًا يستطيع أن يستكمل رحلة الحمل، وهنا تفشل عملية الحقن المجهري.

تعرض المرأة لولادات كثيرة

إنّ التجارب السابقة من الحمل للمرأة، والتي تؤثر بشكل كبير على نجاح الحقن المجهري، لها دور يتلخص في أنها؛ تُضعِف قدرة المرأة على الحمل مرة أخرى، لأن الجسم يكون

قد أُنهَك، والرحم لم يعُد في استطاعته حمل المزيد من الأجنة.

قدمنا لكم كل ما يخص لخبطة الدورة بعد فشل الحقن المجهري بالتفصيل، والذي يرتبط بشكل كبير بتناول الأدوية المنشطة التي تؤثر بشكل مباشر على نزول الدورة بعد

عملية الحقن المجهري، نتمنى منكم أن تقوموا بنشر الموضوع على وسائل التواصل الاجتماعي حتى تصل هذه المعلومات إلى كل مَن يحتاج إلى معرفتها، ومتابعتنا دائمًا حتى

يصلكم منا كل جديد

شاهدي أيضا :

كم عدد البويضات اللازمة للحقن المجهري تفاصيل مهمة جدا (يحتوي فيديو)

الحقن داخل الرحم ونسبة نجاحه تفاصيل ونصائح هامة جدا

المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *