كيفية تعليم الطفل دخول الحمام نصائح عديدة لمساعدة الأم

كيفية تعليم الطفل دخول الحمام

تبحث العديد من الأمهات عن كيفية تعليم الطفل دخول الحمام حيث انه عندما يولد الطفل يكون صغير ولا يعتمد على نفسه في شئ، حيث يعتمد على والدته في كل شيء، وأكثر شئ يؤرق الأم هو تغيير الحفاضات للطفل حيث أن عملية تغيير الحفاضات تؤرق الأم نظرا لأنه شئ متعب خاصة لما يترتب عليه من بعض الحساسية للأطفال نتيجة حساسية جسم الأطفال من الحفاضات الذي يصاب بالتسلخات لذلك تصلنا العديد من الاستفسارات كيف اعلم طفلي الحمام بسرعه ؟ .

تحرص الأم على تعليم أطفالها الاعتماد على أنفسهم في الحمام للتخلص من مشكلة الحفاضات، ولأنها مرحلة طبيعية لتطور نمو الطفل، حيث كلما كبر الطفل كلما وجب عليه أن يعتمد على نفسه في دخول الحمام بدلا من استخدام الحفاضات، ولكن هذا الأمر يحتاج إلى صبر وجهد من الأم لكي يتعلم الطفل دخول الحمام.

كيفية تعليم الطفل دخول الحمام
كيفية تعليم الطفل دخول الحمام

وعلى الأم أن تتحمل وتبذل العديد من المحاولات المختلفة لتعليم الطفل دخول الحمام والاعتماد على نفسه في دخول الحمام، ويمكن أن يبدأ عن طريق أن تعلم الأم طفلها استخدام القصرية أو البوتى أو النونية وتكون ذوو شكل جميل وبعد كل وجبة تجلس الأم طفلها عليها ليتمكن من التعود على الحمام.

استعداد الطفل لدخول الحمام

أولا: الاستعداد الجسدي

هناك علامات تدل على استعداد الطفل الجسدي لدخول الحمام ومن تلك العلامات ما يلي:

  • إذا كان الطفل بدأ في التحدث والنطق والتعبير عن ما يريد.
  • إذا قام الطفل بالقيام بحركات تدل على رغبته في الحمام مثل أن يقوم بحركة القرفصاء.
  • تحكم الطفل فى التبرز والتبول في الحفاضة لمدة ساعتين في النهار.
  • إذا كان التبرز والتبول لدى الطفل منتظم في أوقات منتظمة
  • معرفة طريقة الصعود والنزول على الكراسي والطاولات.

ثانيا: الاستعداد النفسي

يجب أن يكون لدى الطفل استعداد نفسي، حيث أن الاستعداد النفسي يأتي عن طريق التعامل الجيد للأبناء من قبل الآباء، والتصرف بصورة جيدة معهم.

كيفية تعليم الطفل دخول الحمام
كيفية تعليم الطفل دخول الحمام

طرق لتعويد الطفل دخول الحمام

  • عندما يبدأ الطفل في النمو ويصل إلى 6أشهر حيث يبدأ في الجلوس يمكن أن تقوم الأم بحمل الطفل بعد كل وجبة طعام وإجلاسه على القصرية وتسنده لكي يعتاد الطفل على أن لا يقوم بالحمام إلى في مكان معين وهو جالس.
  • على الأم أن تحرص على تدريب طفلها على استخدام النونية أو القصرية عن طريق أن تجلسه عليه في وقت الحمام للطفل أو بعد كل وجبة طعام، وتحرص على أن تقوم بذلك باستمرار بدون ملل.
  • يجب أن تحرص الأم على تغيير الحفاضات بشكل مستمر في البداية لكي يعتاد الطفل على النظافة، ويبدأ في البحث عن أن يقوم بالحمام في المكان المخصص له.

نصائح عند دخول الطفل الحمام

  • يجب أن تبدأ الأم في تمرين أبنها على دخول الحمام من سن6أشهر ولا تمل إذا استمر المر لوقت طويل، وأن تواظب على إدخاله الحمام بعد كل وجبة.
  • يجب عدم مقارنة الطفلة بأقرانه من نفس سنه، حتى لا تثبط من همته.
  • من الضروري أن يقوم الوالدين بتشجيع الطفل وتحفيزه، في كل مرة يدخل فيها الحمام تقوم الأم بإحضار هدية للطفل لتحفيزه.
  • يجب أن تقوم الم بتعريف الطفل بأهمية دخوله الحمام، وأن البراز والبول لا يجب أن يخرج من الطفل على ملابسه أو الحفاظ بل يفضل في الحمام لحمايته.
  • يجب أن يأتي الموضوع بشكل تحفيزي وعدم إلحاح من الأم على الطفل في دخول الحمام حتى لا يرفض الطفل دخول الحمام.
  • يجب أن تختار الأم التوقيت المناسب الذي يتناسب مع وقت دخول الطفل وتعويده على دخول الحمام.
  • الفتيات يكون الاستعداد لديهم لدخول الحمام أعلى من استعداد الذكور لذلك يجب أن تحرص الأم على تعويدهم وتشجيعهم.
كيفية تعليم الطفل دخول الحمام
كيفية تعليم الطفل دخول الحمام

يمكنكم أيضا مشاهدة العديد من المواضيع حول كيفية تعليم الطفل دخول الحمام من خلال هذه الروابط :

تنظيف الطفل العنيد من الحفاظ نصائح مفيدة و هامة لكل أم

فزع الاطفال الرضع اثناء النوم وعلاج بكاء وخضه الرضيع المفاجئ

تجارب الامهات في تعليم الطفل الحمام و نصائح هامة لكيفية تشجيعه للطفل العنيد

السن المناسب لتعليم الطفل الحمام وافضل عمر لتعويد الطفل العنيد على الحمام

كيفية التعامل مع الاطفال العنيدين والعصبيين والعدوانيين و اساليب تربية الطفل الصحيحة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: