علاج تحجر الحليب في الثدي بعد الفطام تفاصيل هامة

علاج تحجر الحليب في الثدي بعد الفطام

علاج تحجر الحليب في الثدي بعد الفطام من أكثر ما تتساءل عنه السيدات لأن فترة الفطام من الفترات المؤلمة جدا على كل من الأم والطفل معا، حيث أن الأم تعاني من المشاكل الصحية التي من الوارد التعرض لها نتيجة الانقطاع عن الرضاعة والتي من بينها التحجر في الثديين، ومن الجانب الأخر يعاني الطفل معاناة شديدة من فقده أهم الوسائل التي تمده بالطعام والتي اعتاد عليها لفترة من الممكن أن تصل إلى العامين.

علاج تحجر الحليب في الثدي بعد الفطام 2
علاج تحجر الحليب في الثدي بعد الفطام 2

ظهور كتلة في الثدي بعد الفطام

قد تعاني بعض السيدات من مشاكل صحية كثيرة ومتعددة بعد فترة الفطام والتي تؤدي إلى تحجر الثدي وظهور بعض التكتلات وهنا يتوجب على المرأة مراجعة الطبيب المعالج على الفور خوفا على صحتها وعدم حدوث مشاكل أخرى لها، ومن بين الأسباب التي تؤدي إلى ظهور كتلة بعد الفطام ما يلي:

  • عدم الانتظام في تناول الأدوية التي تنظم هرمون الحليب وتقلل من إفراز الحليب في الثدي ومن ثم تراكم الحليب في ثدي الأم نتيجة للتوقف عن الرضاعة.
  • بعض العادات السيئة التي تقدم عليها الكثير من السيدات عملا على التخلص من فترة الفطام وتجربة الفطام السريع التي تزيد من التكتلات.

مدة احتقان الثدي بعد الفطام

قد تختلف مدة الاحتقان الذي يحدث في الثدي بعد الفطام من امرأة إلى أخرى فيوجد الكثير من السيدات من يمر عليهم فترة الفطام بدون مشاكل تذكر ومنهم من يظل يعاني لفترة بعد الفطام حتى يقل الأمر تدريجيا ومن ثم تعود المرأة إلى وضعها الطبيعي.

وقد أكد الكثير من الأطباء على أن حليب الأم يجف بعد التوقف لفترة عن الرضاعة الطبيعية ولكن من الممكن أن يستمر في النزول لعدة أيام وربما إلى شهور في الكثير من الحالات ويتوجب على الأم تناول الدواء الخاصة بـ تجفيف الحليب.

وفي حالة إن تجاوزت تلك المدة الحد الطبيعي لنزول الحليب بعد الفطام 6 أشهر فعلى المرأة التوجه على الفور إلى الطبيب المختص من أجل الكشف عن الحالة والتأكد من عدم وجود مشاكل أخرى تؤثر على هرمون الحليب.

علاج تحجر الحليب في الثدي بعد الفطام 1
علاج تحجر الحليب في الثدي بعد الفطام 1

علاج الثدي المتحجر بعد الفطام

بالنسبة ل علاج تحجر الحليب في الثدي بعد الفطام يوجد اليوم الكثير من الطرق المتبعة من قبل السيدات بهدف تخفيف مرحلة الفطام وحتى تمر تلك المرحلة بسلام على المرأة كي تتمكن من العناية بالطفل خلال تلك المرحلة.

فالطفل خلال مرحلة الفطام يصبح أكثر عصبية ولا ينام في الليل وقد تضر مشكلة الثدي المتحجر بالأم كثيرا وتصبح غير قادرة على العناية بالطفل ومن بين الطرق الخاصة بمعالجة تحجر الثدي عند الفطام ما يلي:

  • أن يتم الفطام بشكل تدريجي وهنا تحافظ الأم على صحتها من جانب تقوم بتعويد الطفل على ترك الرضاعة والاستغناء عنها بسهولة من جانب آخر نفسية الطفل تلعب دور كبير في المعاناة خلال مرحلة الفطام.
  • منع استخدام شفاط الثدي خلال تلك الفترة فهو يعمل على تحفيز هرمون الحليب ومن ثم إنتاج كميات كثيرة منه مثل ما يحدث مع الطفل خلال الرضاعة.
  • ومن الأفضل أن يتم وضع الكمادات الباردة وقطع الثلج على الثدي فهو يعمل على تخفيف الاحتقان بشكل كبير.
  • تجنب حمالات الصدر الضيقة خلال تلك الفترة حيث أنها تعمل على زيادة الاحتقان والتسبب في الكثير من المشاكل ولا تقوم بمنع نزول الحليب كما يعتقد البعض، ولكن من الأفضل ارتداء حمالات الصدر الواسعة.
  • تناول المشروبات الدافئة والتي تساهم في منع تحجر الثدي من بينها النعناع والبقدونس والامتناع عن تناول الأعشاب أو الأطعمة التي تزيد من إدرار الحليب، في حالة تعرض المرأة إلى ارتفاع في درجة الحرارة والرعشة من الأفضل اللجوء إلى الطبيب المعالج.

يمكنكم أيضا مشاهدة :

كم يوم يستمر الم الثدي بعد الفطام وتحجره الاسباب و العلاج

اعراض ظهور الانياب عند الاطفال تفاصيل هامة جدا

الجمع بين الرضاعة الطبيعية والصناعية وتنظيمها نصائح هامة لكم أم

تعليق واحد

  1. مقال رائع وجميل انا متابعة دائمة لموقعكم شكرا لكم على كل ما تقدمونه

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *