تنظيف الطفل العنيد من الحفاظ نصائح مفيدة و هامة لكل أم


تنظيف الطفل العنيد من الحفاظ

تعتبر مرحله تنظيف الطفل العنيد من الحفاظ من الأمور الصعبة على الأمهات، حيث تجد الأم بطبيعة الحال صعوبة شديدة في التعامل مع الطفل في تلك المرحلة من عمره، وغالباً تكون فوق عمر عامان، حيث الحركة، واللعب لدى الطفل، ولكن  يزداد الأمر صعوبة في حالة الطفل العنيد كثير البكاء، وكثير الحركة، حيث أن الطفل العنيد يحتاج إلى معاملة خاصة مختلفة عن الطفل العادي الهادئ، لذلك سنعرض بعض التعليمات التي يجب على كل أم الالتزام بها في مرحلة خلع الحفاظ للطفل.

تنظيف الطفل العنيد من الحفاظ
تنظيف الطفل العنيد من الحفاظ

تنظيف الطفل العنيد من الحفاظ

للبدء في وقت خلع الحفاظ للطفل، يجب أولاً أن يكون الطفل مستعداً لهذا الأمر، فالطفل العنيد يحتاج إلى النقاش بهدوء معه، وتمهيده لهذه المرحلة، فيمكنك في البداية التحدث مع الطفل عن هذه المرحلة، وأهميتها، ولماذا عليه أن يقوم بها، وذلك بعد أن تكون قد ظهرت العلامات التي تدل على استعداده جسمانياً لذلك الأمر، من بقاء حفاظه نظيفاً لمدة ساعتين تقريباً، وتبدأ عملية التبرز لديه في الانتظام، فحينها تبدأ مرحلة الاستعداد النفسي للطفل العنيد، عندما تقتربين منه بالدرجة الكافية ل يستجيب معكِ بسهولة في خطوة خلع الحفاظ، وعندما يكون قادراً على تنفيذ بعض الأوامر البسيطة التي تطلب منه، فتقوم بالأمور التالية:-

1- شراء Potty، أو مقعد تبول صغير لطفلك ليكون سهل التجربة عليه، ويمكن وضعها بالحمام ليتمكن الطفل من ربط الحمام بأنه المكان المخصص لذلك.


2- تعليم الطفل كلمات سهلة وبسيطة تتعلق بقضاء حاجته، ومرافقته للحمام، ليتعلم ويستوعب أن الحمام هو مكان لقضاء حاجته مثله مثل الكبار في هذا الأمر.

3- تجربة مقعد التبول بعد كل وجبة طعام وتشجعيه على ذلك، لكي ينمو لديه حس الرغبة والشعور بالتبول، ويشير الأطباء إلى أن القولون يعمل بشكل تلقائي عند اتخاذ وضعية الجلوس على البوتى، ف يعتاد الطفل من هنا أنه لا يمكنه قضاء حاجته من البراز إلا من خلال “البوتي”.

4- تجربة خلع الحفاض للطفل أثناء تواجده بالمنزل، ل يتشجع أكثر على هذا الأمر، ونظراً لاعتياد الطفل في الفترة الأولى لخلع الحفاظ على مكان معين، يجب أن  تحاولين عدم التغيب خارج المنزل لفترات طويلة.

تنظيف الطفل العنيد من الحفاظ
تنظيف الطفل العنيد من الحفاظ

المزيد من النصائح لتنظيف الرضيع من البراز

5- منع الطفل من شرب السوائل الكثيرة قبل النوم، والحرص على ذهابه إلى الحمام قبل النوم، ومحاولة إيقاظه في الليل، ويمكن إبقاء مقعد التبول في الغرفة ليكون أسهل للطفل من ذهابه إلى الحمام.

6- يمكن للأم أن تراقب تعابير وجه الطفل، والعلامات التي في الغالب تظهر عليه عند رغبته في التبرز أو التبول، وفي الحال تجلسه على مقعد التبول، مرة تلو الأخرى حتى يعتاد الطفل على الأمر.

7- من الأمور الخاطئة التي تقع بها الكثير من الأمهات، الاستعجال في أمر تنظيف الطفل العنيد من الحفاظ بشكل مبكر عن المرحلة التي يكون فيها مؤهلاً لهذا الأمر، ولا شك أن هذا الأمر تكون له عواقبه على الطفل، لذلك ينبغي ترقب الطفل والتأكد من استعداده بشكل تام للتخلي عن الحفاظ وغالبا يكون بعد تمام عامه الثاني، وهي المرحلة التي يكون فيها الطفل قادراً على التحكم في التبول والتبرز مثل الكبار.

وبذلك نكون قد ذكرنا تنظيف الطفل العنيد من الحفاظ ، ولكن يختلف كل طفل عن الطفل الأخر، فهناك أطفال تستجيب من سن سنتين ونصف، وهناك أطفال لا تستجيب إلا في عمر الأربعة سنوات، فيجب على الأم عدم ممارسة الضغط النفسي على الطفل العنيد، فهذا يزيد من عناد الطفل وعدم استجابته، ومحاولة جعل وقت الحمام مسلي وممتع للطفل.

للمزيد من النصائح حول تربية الأطفال يمكنكم مشاهدة :

فرط الحركة عند الاطفال وتأخر الكلام اسباب ونصائح هامة

تنظيم نوم الطفل في الشهر الرابع وتفاصيل عدد ساعات وكثرة نوم الطفل

العلاج الطبيعي لتاخر المشي عند الاطفال أسباب ونصائح هامة للوالدين

فزع الاطفال الرضع اثناء النوم وعلاج بكاء وخضه الرضيع المفاجئ


فطام الطفل من الرضاعة الطبيعية في الليل و خطوات الفطام الليلي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *