تقوية شخصية الطفل 5 سنوات ودفاعه عن نفسه


تقوية شخصية الطفل 5 سنوات

تقوية شخصية الطفل 5 سنوات من أكثر الأمور المؤثرة في حياة الطفل لأن شخصية الإنسان هي العنوان الخاصة به وتوضح كافة المفاتيح الخاصة بالتعامل معه والشخصية القوية تمنح الشخص المزيد من القوة لتحقيق المزيد من الأهداف الخاصة به في الحياة والعكس صحيح فإن الشخصية الضعيفة لا تمنح صاحبها الحرية الكافية والقدرة على تحقيق الأهداف الخاصة به لذا لابد من تنمية شخصية الطفل منذ اليوم الأول لولادته وحتى يصبح قادرا على تحمل مسئولية نفسه.

تقوية شخصية الطفل 5 سنوات
تقوية شخصية الطفل 5 سنوات

كيف انمي شخصية طفلي

من الممكن تقوية شخصية الطفل من خلال الكثير من الخطوات الهامة والتي من بينها ما يلي:

تعليم الطفل الكثير من المهارات المختلفة والتي من بينها ما يلي:

    • الاعتذار عند ارتكاب الأخطاء بالإضافة إلى القدرة على مسامحة الغير فتلك الصفات تقوي من شخصية الطفل.
    • أن يقدم على التعبير بآرائه بأسلوب راقي ومهذب في الوقت نفسه.
    • ترك مساحة كافية للطفل حتى يعبر عن الرأي الخاص به.
    • أن يتقبل المنافسة والهزيمة والفوز على حد سواء.
    • إن نساعد الطفل في التفريق بين كل من القوة والقسوة فلابد من أن يتم توضيح ذلك الأمر للطفل منذ الصغر فالقوة لا تعني التسلط على الآخرين وإنما الشخص القوي شخص معتدل نفسيا ولا يغتر بنفسه ويحب نفسه أكثر من الآخرين.
    • أن يكون الأهل قدوة حسنة للأطفال وأن لا يأمروا الطفل بفعل أشياء لا يفعلها الأهل في الحياة.
    • البعد عن الديكتاتورية حيث ينبغى على الوالدين سن المزيد من القوانين خلال فترة التعامل مع الطفل ولكن بدون تطبيق ذلك الأمر بالديكتاتورية حيث أن ذلك الأمر يؤثر سلبا على شخصية الطفل ومن الممكن تقديم المزيد من التفسيرات للأطفال والتي تتعلق بالقوانين التي يضعوها في المنزل أو الأوامر التي يتم إعطائها للطفل.
تقوية شخصية الطفل 5 سنوات
تقوية شخصية الطفل 5 سنوات

 صفات الطفل ضعيف الشخصية

يظهر على الطفل ضعيف الشخصية الكثير من العلامات التي تدل على ضعف الشخصية والتي من بينها ما يلي:

  • عدم القدرة على رد طلبات الآخرين خاصة في حالة الإلحاح عليه فلن يكن لديه القدرة على اتخاذ قرار الرفض.
  • لا يقدر على الاعتذار للآخرين فيما يخصه والتي من بينها إقراض الآخرين الأموال أو الأغراض الشخصية الخاصة به.
  • كما أن الطفل الضعيف في الشخصية لا يقدر على إبداء رغبته.
  • من الممكن أن يؤيد الآخرين في آرائهم خوفا من الابتعاد عنهم أو خسارة الأصدقاء.
  • عدم القدرة على إتمام المهام الموكلة له.

تقوية شخصية الطفل في المدرسة

أن تقوية شخصية الأطفال خاصة في المراحل التعليمة الأولى من عمر الطفل والتي تتمثل في المرحلة الابتدائية داخل المدرسة من الأمور الهامة، ومن بين الخطوات الواجبة على المدرسة تجاه الطفل وتقوية شخصيته ما يلي:

  • بداية لابد على أفراد الأسرة تقوية شخصية الطفل من المنزل قبل أن تعتمد على المدرسة فالمنزل هو الأساس في كل شيء ومن الممكن إعطاء الطفل المساحة الخاصة به من أجل الجلوس مع أفراد العائلة الكبار في العمر، واستشارته في الأمور التي تخصه.
  • وفي المدرسة من الممكن تقوية شخصية الطفل من خلال الكثير من الأمور والتي من بينها ما يلي:
    • شرح وافي للهدف من العملية التعليمة حتى لا يمل الطفل منها ويشعر أنه يقوم بعمل جيد.
    • تنبيه الطفل للكثير من الأمور التي ستمر عليه في المدرسة من التعرف على المدرسين والزملاء الجدد وكيفية التعامل معهم.
    • أن يتم الاهتمام بمظهر الطفل العام.
    • إعطاء الطفل الوجبات الغذائية المتكاملة التي تعمل على المحافظة على سلامة الجسم البدنية.
    • التخلص من بدانة الطفل حتى يصبح الطفل سليم جسديا والتعامل بينهم وبين الأصدقاء يكون جيد.
    • أن تهتم المدرسة بالكثير من الأمور الهامة بالنسبة لبناء شخصية الطفل مثل القراءة وترشيح الكتب الهامة له وأيضا ممارسة المزيد من الرياضات الهامة.
    • أن يتم فحص مدى استجابة الطفل لما يدور من حوله في المدرسة في المنزل من خلال الحديث مع الطفل.
تقوية شخصية الطفل 5 سنوات
تقوية شخصية الطفل 5 سنوات

 كيف اجعل طفلي يدافع عن نفسه

من الممكن للأم أن تجعل الطفل أكثر قدرة على الدفاع عن نفسه من خلال الأقدام للخطوات التالية:

  • عدم التركيز على مقاتلة الآخرين: أن الكثير من أولياء الأمور يجبرون الطفل على معاداة الآخرين حتى لا يتم ضربهم ولكن هذا الأمر غير صحيح فلابد من أن تجعل الطفل أكثر قدرة على التحكم في نفسه وأن يقدم على التصرف الصحيح في الخلافات مع الآخرين وفي حالة أن تصاعدت الأمور أمامه عليه الابتعاد وهو لا يعد جبنا.
  • أن يكون لديه المزيد من الأصحاب: حيث أن الأطفال المتنمرين دائما ما يقصدون الأطفال الوحيدين أو من ليس لديهم أصدقاء لذا لابد من تربية الطفل تربية سوية حتى يكون لديه الكثير من الأصدقاء وليس وحيدا.
  • التصرف بسرعة أن الأطفال المتنمرين لديهم الكثير من الطرق في التعدي على الأطفال لذا لابد على الطفل أن يتصرف على الفور وأن يكون لديه رد فعل حتى يتأكد الطفل المتنمر من أنه ليس ضعيف ويمكنه الرد عليه.
  • تقديم الدعم الذاتي للطفل عندما يصبح طفلك ضحية للتنمر فقد يلاحظ أهل الطفل أنه أصبح سيء تجاه نفسه وكلما زاد شعور الطفل بالسوء كلما قل أداءه في الدفاع عن نفسه لذا لابد على الأهل أن يعطوه المزيد من الوقت للتحدث عن نفسه ومساعدته في تحمل المسؤولية تجاه نفسه وأيضا سؤاله عن الرأي الخاص به في التعامل مع المواقف التي بها عدوان من الآخرين الأمر الذي يقوي من شخصية الطفل خاصة ضد الأطفال المتنمرين.

اختبارات و علامات ذكاء الطفل بعمر ثلاث سنوات وكيفية تمنيته

اسباب التاتاة المفاجئة عند الاطفال وطرق علاجها

متى يجلس الطفل بمفرده ومراحل التطور الحركي للطفل

علاج تشتت الانتباه وفرط الحركة عند الاطفال الاسباب والاعراض والعلاج

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *