تعليم الطفل دخول الحمام في عمر السنتين طرق فعالة جدا


تعليم الطفل دخول الحمام في عمر السنتين

تعاني الأمهات من مشكلة تعليم الطفل دخول الحمام في عمر السنتين ، وعدم معرفتها ما هو السن المناسب لتعليم الطفل دخول الحمام، حيث ينتظر الآباء أن يعتمد الطفل على نفسه في العمليات الأساسية منها التخلص من الحفاضات، وهذا من مراحل تطور الطفل، كما يقلق الآباء عند تأخر الطفل في استعداده لدخول الحمام، ولكن من المعروف أن هذا يحتاج إلى وقت وصبر حتى يعتاد الطفل على ذلك الأمر .

تعليم الطفل دخول الحمام في عمر السنتين
تعليم الطفل دخول الحمام في عمر السنتين

سن تعويد الطفل على الحمام علميا

تعليم الطفل دخول الحمام أمر يسبب القلق والتوتر لدى الأمهات لأنهن يجدن صعوبة في تعليم الطفل وتدريبه على ذلك الأمر، حيث أن كلما كبر الطفل زادت القدرة على التعلم والفهم بشكل أكبر، وكلما كان عمره صغير في التدريب إلى ذلك الأمر يقلل من نجاح التجربة ويكون الأمر سلبي على الصحة النفسية للطفل .

يكون السن المناسب لتعليم الطفل دخول الحمام عندما يبلغ من العمر سنتين أو سنتين ونصف، حيث يكون مثانة الطفل في هذه الفترة اكتملت، ويكون الطفل لدية القدرة علي التحكم في عملية الإخراج، كما أن هذه المرحلة تكون من أصعب المراحل التي تمر بها الأم بسبب القلق والتوتر من عدم استيعاب الطفل لهذا الأمر وفي بعض الحالات نسيان الطفل لطلب دخوله الحمام ويقوم بتبليل نفسه، وبالتالي يجب على الأم التحلي بالصبر حتى يتعود الطفل علي دخول الحمام، كما يوجد كثير من الأطفال لديهم القدرة علي دخول الحمام قبل هذا السن، وذلك باختلاف نضج الطفل واستعداده على ذلك ومن العلامات التي تدل على نضج الطفل بشكل كافي وهى : –

  • يبدأ الطفل بالانزعاج من شعوره انه مبلل، وعدم تحمله لها .
  • يهتم الطفل بالحمام وبمن يدخله وماذا الذي يحدث في الداخل .
  • في بعض الحالات يطلب الطفل من والدته تغيير الحفاضة .
  • انتظام عملية البراز بحيث لا يتبرز الطفل أثناء الليل، وانتظام في عملية التبول أيضاً بشكل كبير، حيث تكون الحفاضة جافة لفترة من الممكن أن تصل إلى ساعتين، أو تبول الطفل بعد استيقاظه من النوم نهاراً .

طريقة تعويد الطفل على الحمام

في البداية يمكن للأم أن تعلم الطفل استخدام البوتي، ولكن من الأفضل أن تكون داخل الحمام حتى يتعلم الطفل أن هذا المكان مخصص إلى ذلك، ويتعلم معنى الحياء، ويتحمل المسئولية كأنه مثل الكبار، كما يجب علي الأم أن تقوم بخلص الحفاضة من الطفل وليس بخلص الملابس الداخلية، وتكرار سؤال الطفل هل لدية الرغبة في دخول الحمام، ويمكن أخذ الطفل بشكل متكرر إلى المرحاض حتى إذا لا يرغب الطفل في ذلك، مما يعطى الطفل الشجاعة وحده على قوته .

تعليم الطفل دخول الحمام في عمر السنتين
تعليم الطفل دخول الحمام في عمر السنتين

يحتاج الطفل وقت للتدريب على دخول الحمام في وقت من 3 إلى 6 شهور،  كما يوجد بعض الأمهات والآباء الذين يضغطون على أطفالهم لدخول الحمام والبعض الأخر يستخدم العنف البدني واللفظي الذي لا يجدي، ولا يعترفون بأن هذه الطريقة خاطئة، ويجب اتباع النصائح التالية لتعليم الطفل علي دخول الحمام ومن هذه النصائح : –

  1. لا يمكن أن تقوم بمقارنة طفلك بأي طفل آخر في توقيت دخول الحمام، لأن وقت نضوج الطفل يختلف من طفل إلى آخر، وبالتالي يجب أن تكوني هادئة وتجنبي المقارنة .
  2. يوجد علامات على الطفل تدل على نموه واستعداده إلى دخول الحمام، يجب معرفتها جيداً، وابدأي في الوقت الأفضل  ألا تبدأي قبل ذلك، لأن اختيار الوقت المثالي للطفل يساعد في راحة الوالدين .
  3. يجب معاملة الطفل على انه طفل وليس شخص بالغ، والتكلم معه على البول والبراز بأسماء سهلة علية حتى يستطيع التلفظ بهما .
  4. لا تستخدمي العنف مع الطفل خاصة في استخدام المرحاض لأن ذلك يجعل الطفل عنيد يرفض الدخول، كما يوجد بعض الآباء يرغبون في توفير ثمن الحفاضة، والبعض الأخر يرى أن الطفل كبر على التبول في الحفاضات، لذلك يقوموا بالضغط علي الطفل، وذلك يؤدى إلى تأخر الطفل علي دخول الحمام .
  5. يكون الطفل الأكثر قابلية واستعداد في دخول الحمام هو الذكر، ولذلك يجب الاستفادة من هذه المعلومة عند تعليم ابنتك .
  6. يجب معرفة الاستعداد الجسدي والنفسي لدخول الطفل للحمام .

تعليم الطفل الحمام اثناء النوم

تريد كل أم أن يحصل الطفل على نوم هادئ، وينعم بالهدوء والسكينة بعد يوم مليء بالنشاط والتعب، ولذلك عليك باتباع الخطوات التالية ل تعليم الطفل الحمام اثناء النوم : –

  1. يجب معرفة إذا كان طفلك مستعد على ذلك، وذلك من خلال بعد انتهاء تدريب الطفل على استخدام الحمام في النهار يعطي إيحاء للطفل باستخدامه الحمام إلى الليل، وبالتالي يستيقظ الطفل جاف، دون أن ينزعج من بلل الحفاضة، ومن الممكن التخلص من الحفاضة في وقت النوم حتى يتعود الطفل علي ذلك، ولكن مع أخذ الاحتياطات بوضع مشمع تحت الطفل لتسهيل عملية التنظيف .
  2. يجب إعطاء الطفل السوائل في النهار ومنعها قبل النوم بساعة واحدة .
  3. إذا قام الطفل تبليل الفراش فتحلى بالهدوء ولا تغضبي من الطفل .
تعليم الطفل الحمام اثناء النوم
تعليم الطفل الحمام اثناء النوم

في نهاية الأمر يكون الأمر نسبي، حيث يختلف من طفل إلى آخر، كما يكون تعليم الطفل دخول الحمام في عمر السنتين أفضل، ويكون هو الوقت المناسب على تهيئته لذلك الطريق، ويكون الطفل متفهم وقادراً على الاستجابة معك .

للمزيد يمكنكم مشاهدة هذه المقالات :

كيفية تعليم الطفل دخول الحمام نصائح عديدة لمساعدة الأم

تجارب الامهات في تعليم الطفل الحمام و نصائح هامة لكيفية تشجيعه للطفل العنيد

السن المناسب لتعليم الطفل الحمام وافضل عمر لتعويد الطفل العنيد على الحمام

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *