افضل اسبوع للولادة في الشهر التاسع ومتى تكون امنة

تريد كل امرأة تنتظر حادث سعيد أن تعرف افضل اسبوع للولادة في الشهر التاسع حيث أنها هي اللحظة التي تنتظرها منذ شهور عديدة، ويصاحب هذا الانتظار شعور بالقلق من أن يكون المولود قد جاء مبكرًا عن الموعد الطبيعي له، وفي هذا الموضوع سوف نتناول كل ما يخص أفضل توقيت للولادة في الشهر التاسع.

افضل اسبوع للولادة في الشهر التاسع

من المعروف أن مدة الحمل بالشهور هي 9 أشهر، أما بالأسابيع فهي 40 أسبوع، والولادة الطبيعية تأتي في التاسع وبالتحديد في بدايته، وربما تكون في الأسبوع الثاني أو الثالث من الشهر التاسع، وربما تحدث الولادة في الأسبوع الأربعين أو بعده، والسبب في هذا التغيير أحيانًا يكون حسابات خاطئة لمدة الحمل.

افضل اسبوع للولادة في الشهر التاسع
افضل اسبوع للولادة في الشهر التاسع

وذلك يعود لأن الحامل لا تتمكن من أن تقوم بالتحديد الدقيق لموعد نزول آخر حيض لديها، وهناك بعض العلامات التي تحدث وتدل على أن هناك ولادة تقترب، منها:

  • شعور بألم شديد بمنطقة الحوض.
  • توسع ملحوظ بالرحم.
  • نزول بعض الدماء الممزوجة بمخاط لزج من المهبل.
  • بداية الانقباضات التي تسمى بالطلق، والتي تبدأ من الظهر وتمتد إلى البطن.

شاهدي هذا الفيديو حول نصائح ذهبية للحوامل في الأيام الأخيرة من الحمل:

متى تكون الولادة في الشهر التاسع

من المعروف أن الشهر التاسع من الحمل هو شهر استعداد كل أم لاستقبال طفلها، وعند اكتمال الأسبوع السادس والثلاثين يبلغ الجنين 40 سنتيمتر، والوزن يتراوح ما بين 2500 جرام إلى 3000 جرام، وهذا يعود إلى صحة الأم وكذلك الجنين، وفي الواقع ليس هناك تحديدًا علميًا أو طبيًا يستطيع أن يجزم باليوم الذي سوف تحدث به الولادة في الشهر التاسع.

لكن.. لدينا بعض الحقائق التي إذا توافرت تصبح الولادة وشيكة، فبالنسبة لحالة الجنين نجد أن وضعيته تتغير، فنجد الرأس تتجه إلى الأسفل وخاصًة في اتجاه فتحة المهبل، كما أن القدم تتجه إلى الأعلى، ويستقر الجنين بمنطقة الحوض.

وهناك حالات نادرة قد ينفجر فيها الكيس الأمينوسي قبل بدء آلام المخاض، لكن في معظم الحالات ينفجر هذا الكيس خلال الطلق، وقد تعاني الأم من تقلصات بمنطقة الرحم قبل الولادة بفترة.

في اي اسبوع تكون الولادة امنة

إنّ الولادة الآمنة تعتمد على ما وصل إليه الجنين من تطورات واكتمال لنموه، وكذلك على صحة الأم ووضع الجنين داخل الرحم، والفترة الطبيعية التي لابد أن تتم الولادة بها سواء طبيعيًا أو قيصريًا هي بعد الأسبوع الثامن والثلاثين، إلا إذا كان هناك اضطرار لخروج الجنين قبل هذه المدة.

ولكن.. من أهم ما يوفر الأمان للولادة هو التحقق من أن الجنين قد اكتمل نموه تمامًا، وأن وضعه أصبح في منطقة الحوض، وأخيرًا وجود السائل الأمينوسي بالكمية الطبيعية، لأنه يشكّل مصدر هام لتنفس الجنين.

ما هو أكثر اسبوع تحدث فيه الولادة

إن الفترة الطبيعية لأي حمل هي مرور 36 أسبوع، أي تسعة شهور وتبدأ توقعات حدوث الولادة مع بداية الأسبوع السادس والثلاثين، ومن الممكن أن تمتد إلى الأسبوع الأربعين، وفي الغالب يحدث هذا لعدم التحديد الدقيق لموعد حدوث الحمل، لكن الموعد الأكثر شيوعًا هو ما يقع بين الأسبوع الثامن إلى الأربعين.

الولادة القيصرية في بداية الشهر التاسع

أصبحت الولادة القيصرية من اختيارات الحوامل لتجنب آلام الولادة الطبيعية، ولكن هناك مواعيد تعتبر هي الأنسب للولادة القيصرية، وهذه المواعيد تتراوح ما بين الأسبوع الـ37 و الـ 38، أو ربما تكون في الأسبوع الـ39.

مخاطر الولادة في بداية الشهر التاسع

تعتقد بعض النساء الحوامل أن هناك مخاطر من الولادة عند بدء الشهر التاسع من الحمل، وهذا ليس صحيحًا؛ فـ الوقت المناسب للولادة الطبيعية إن كانت الحسابات صحيحة هي بداية الشهر التاسع أي الأسبوع الثامن والثلاثين، وكذلك إن كانت الولادة سوف تكون قيصرية فبعد الأسبوع الثامن والثلاثين تكون الولادة آمنة وليس هناك مخاطر، مادام الجنين قد بلغ الوزن المناسب له ولم يعاني من فقدان السائل الأمينوسي الذي يحيط به.

يمكنك أيضا مشاهدة :

حركة الجنين في الشهر التاسع كثيره وتفاصيل الشهر التاسع

تحجر البطن في الشهر التاسع بدون الم ونزول الجنين بالحوض

اعراض الحمل في الشهر التاسع بالتفصيل حركة ووضعية الجنين

المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.