ما هي أعراض الحمل خارج الرحم في الشهر الأول وأهم أسبابه

قبل التحدث عن ما هي أعراض الحمل خارج الرحم في الشهر الأول لابد وأن نعلم أن هناك حالات كثيرة، يحدث فيها الحمل خارج رحم المرأة، وهو أمر يحمل العديد من التفاصيل التي يجب عليكِ سيدتي أن تعلميها، حتى يتم فهم الموضوع من كل جوانبه بشكل صحيح.

ومن المعروف أن الحمل الطبيعي يحدث داخل الرحم، لكي يكتمل هذا الحمل، أما إذا حدث خارج الرحم فهذا معناه حدوث خلل في انغراس البويضة المخصبة، وسوف نتناول العديد من المعلومات الهامة في هذا الموضوع، فتابعِ معنا.

ما هي أعراض الحمل خارج الرحم في الشهر الأول

ما هي أعراض الحمل خارج الرحم في الشهر الأول
ما هي أعراض الحمل خارج الرحم في الشهر الأول

تمّ تعريف الحمل خارج الرحم طبيًا بالمصطلح Ectopic Pregnancy، وهو حمل يتم فيه انغراس المضغة أي البويضة الملقحة التي لم يتكون بها جنين بعد، في مكان آخر ليس ببطانة الرحم، وفي الواقع أن الأبحاث العلمية تؤكد أن؛ انغراس البويضة في حالة الحمل خارج الرحم يتم في الغالب بقناة فالوب.

وهناك مصطلحات أخرى خاصة بالحمل خارج الرحم وتحمل نفس المعنى، مثل الحمل الأنبوبي والبوقي، وفي حالات نادرة يحدث الحمل خارج الرحم من خلال انغراس البويضة المخصبة بجدار البطن، أو في إحدى الندبات التي تنتج عن العمليات القيصرية إن كان هناك أطفال سابقين.

أو ربما يحدث أيضًا بعنق الرحم أو في أحد المبيضين، لكنها كلها حالات نادرة، بما فيها انغراس البويضة بمنطقة التقاء الرحم مع قناة فالوب، ويؤكد الأطباء أن حالة الحمل خارج الرحم تحدث أكثر عند النساء اللاتي تناولن علاجات خاصة بالخصوبة.

فإذا حملت المرأة في توأم، قد يحدث انغراس لجنين من الأجنة ببطانة الرحم، أما الآخر فينغرس خارج الرحم، وهي حالة نادرة أيضًا يُطلق عليها الحمل المشترك، والجدير بالذكر أنّ؛ حالة الحمل خارج الرحم هي حالة مرضية لا يمكن للمرأة إذا مرّت بها أن تحظى بحمل طبيعي مكتمل.

فالطبيب لا يسمح باكتمال هذا الحمل لأنه لن يكتمل، وإذا كان هناك تأخير في التشخيص وعدم اتخاذ إجراء طبي، فقد تتعرض الأم لخطر كبير، ومن أهم الأعراض ما يلي:

اهم أعراض الحمل خارج الرحم في الشهر الأول

  • تبدأ ظهور الأعراض في الأسبوع الرابع وأيضًا قد تظهر في الأسبوع الثاني عشر.
  • شعور بألم بمنطقة الحوض، وهذه العلامة من أولى العلامات التي تشعر بها المرأة.
  • حدوث نزيف خفيف من المهبل، يتزايد مع مرور الوقت.
  • شعور بألم في منطقة البطن، وعدم شعور المرأة بالراحة بهذه المنطقة.
  • الإحساس بتزايد حركة داخل الأمعاء، وهذا معناه أن النزيف الذي حدث داخليًا قد بدأ في قناة فالوب.
  • المعاناة من ألم في المنطقة التي يلتقي بها الذراع مع الكتف، وهو مؤشر قوي على أن الحمل لم يتم في الرحم، ممّا أدى إلى حدوث نزيف داخلي أي تجمُع دموي بمنطقة البطن والحوض، وهو الذي أدى إلى الشعور بهذا الألم.

أعراض طارئة للحمل خارج الرحم بالشهر الأول

إذا لم تنتبهي سيدتي إلى الأعراض السابق ذكرها في بداية الحمل، فقد يؤدي استمراره إلى وجود أعراض أخرى، ناتجة عن تمزق قناة فالوب، التي احتملت وجود حمل على جدارها، وفي هذه الحالة يجب عليكِ التوجه فورًا للطبيب للتلقي الرعاية اللازمة، ومن أهم الأعراض التي سوف تظهر، ما يلي:

  • حدوث نزيف شديد.
  • الشعور بدوار يصل إلى حالة الإغماء.
  • ألم في البطن شديد.
  • عدم التنفس بشكل طبيعي، وذلك بسبب أن الدم المتدفق إلى الأعضاء يصبح أقل، ممّا يؤدي إلى شعور المرأة بحالة احتياج إلى الأكسجين، لأن الأعضاء لا تؤدي وظيفتها على النحو الصحيح.
ما هي أعراض الحمل خارج الرحم في الشهر الأول
ما هي أعراض الحمل خارج الرحم في الشهر الأول

علاج الحمل خارج الرحم

يؤكد استشاري جراحة النساء والولادة ومناظير وأورام النساء نايل أحمد حلمي على أنّ؛ في الغالب من الممكن اكتشاف وجود حمل خارج الرحم بالأسبوع الخامس من خلال عمل أشعة ألترا ساوند، وأن هذه الحالة العلاج الوحيد لها يتمثل في بعض الخطوات، وهي:

  • يتم التخلص من هذا الحمل من خلال الإجراء الطبي المناسب الذي يراه الطبيب، والذي قد يكون من خلال إجراء عملية إجهاض، أو كتابة أدوية للتخلص من هذا الحمل.
  • يقوم الطبيب بعلاج المسبب الذي يؤدي لدى المرأة إلى حدوث هذا النوع من الحمل، بعد أن يقوم بتشخيص الحالة بدقة، ويتم ذلك من خلال عمل اختبارات دم وكذلك بعض الإجراءات الطبية الأخرى.

أسباب الحمل خارج الرحم

هناك أسباب عديدة تؤدي إلى حدوث انغراس للبويضة بقناة فالوب أو ما يُعرف بالحمل خارج الرحم، ومن هذه الأسباب، ما يلي:

  • أن يكون هناك حمل قد حدث بنفس الطريقة في الماضي، ولكن لم يتم إزالة الحمل بشكل كامل، ممّا يؤدي إلى إمكانية حدوثه بنسبة قد تصل إلى 15%.
  • إذا خضعت المرأة لجراحات قديمة في منطقة البطن، مثل ولادة قيصرية، استئصال زائدة دودية، استئصال مرارة أو كان هناك التصاقات في الأنابيب.
  • خضوع المرأة لأدوية تحفيزية من أجل التبويض، أو إجراء عملية تلقيح صناعي.
  • إجراء عملية لربط الأنابيب من أجل منع الحمل.
  • خضوع المرأة لجراحة بإحدى قنوات فالوب.
  • حدوث التهابات بشكل مستمر، يؤدي إلى حدوث أضرار وتلف في إحدى قنوات فالوب أو كلاهما.

قدمنا لك سيدتي الإجابة الوافية على سؤال ما هي أعراض الحمل خارج الرحم في الشهر الأول ، ونؤكد على أن الأبحاث العلمية الحديثة قد أوصت بأن استخدام اللولب لمنع الحمل قد يؤدي إلى حدوث حمل خارج الرحم بنسبة تصل إلى 40%، لذا لابد من اختيار الوسيلة المناسبة التي لا تتسبب في حدوث مشاكل فيما بعد.

نتمنى أن تقومي بنشر المعلومة على كافة وسائل السوشيال ميديا حتى يتعرف عليها كل مَن لا يعلمها، وننتظر منك متابعتنا دائمًا حتى يصلك منا كل جديد .

شاهدي أيضا :

نسبة التحليل الهرموني للحمل خارج الرحم وتفاصيل الحمل خارج الرحم

عوارض الحمل في الاسبوع الاول والحمل خارج الرحم

ازاي اعرف اني حامل والحمل خارج الرحم والحمل الضعيف و الغزلاني

اعراض الحمل خارج الرحم بعد الدوره باسبوع تفاصيل مهمة جدا

المصادر:

المصدر الأول

المصدر الثاني

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *