علاج الصفار عند الاطفال حديثى الولادة بالثوم والاعشاب والنسب الطبيعية هام جدا

علاج الصفار عند الاطفال حديثى الولادة بالثوم

يولد الكثير من الأطفال بلون طبيعي يميل إلى الإحمرار، ثم سرعان ما يتحول لونها إلى الصفار الواضح، وهو ما يسمى بمرض الصفراء بين الأطفال، حيث ينتشر مرض الصفراء بين الأطفال حديثي الولادة، في خلال الأشهر الأولى من ولادتهم، حيث يكون لون جسم الطفل مائل إلى اللون الأصفر، وتوجد طرق عديدة لعلاجه، سوف نذكرها ونتناول أيضا علاج الصفار عند الاطفال حديثى الولادة بالثوم في المنزل.

علاج الصفار عند الاطفال حديثى الولادة بالثوم
علاج الصفار عند الاطفال حديثى الولادة بالثوم

ما هو الصفار عند حديثي الولادة ؟

هو مرض يصيب الأطفال الرضع حديثي الولادة، نتيجة زيادة عالية في نسبة مادة ذات لون أصفر وهي مادة البيليروبين، وهي تنتج نتيجة حدوث تكسير لخلايا الدم الحمراء، وفي الغالب عند حدوث ذلك فإن الكبد يستطيع التعامل مع هذه المادة، ولكن مع الأطفال يكون الكبد حديثاً ولا يكون قد اكتمل واكتملت وظائفه بشكل كبير، فبالتالي يصعب التعامل معها من خلال الكبد، وتكون نسبة البليروبين من 14 إلى 18 ملليجرام في كل ديسيلتر من الدم الخاص بالمولود، ويمكن معرفة النتيجة بعد عمل تحليل الدم للطفل.

اعراض الصفار عند حديثي الولادة

إذا لاحظت الأم أعراض الصفار لابد وأن تسرع بالذهاب إلى طبيب الأطفال للتأكد وتشخيص الحالة، ومن ثم تلقي العلاج وأشهر علامات مرض الصفار أو اليرقان لدى الأطفال ، اصفرار الجسم، واصفرار بياض العينين، واصفرار الوجه خاصة منطقة الأنف، وأحيانا القدمين إذا كانت النسبة عالية جداً، ومن الجدير بالذكر أن هناك بعض الأمهات التي يتوهمن إصابة أطفالهن باليرقان، إلا أن الفيصل هو مقارنة جلد الطفل بقطعة من القماش الأبيض للتأكد من وجود الصفار من عدمه.

طرق علاج الصفار عند الاطفال حديثى الولادة بالثوم

هناك العديد من طرق علاج مرض الصفراء لدى الأطفال، حيث يتم علاجها داخل المشفى أو خارجها في المنزل، دعونا نتعرف على طريقة استخدام الثوم لعلاج الصفار عند الاطفال، يعتبر الثوم من العناصر الفعالة في علاج هذا الصفار من خلال استخدام الثوم، فبعض النساء ينصحن بعضهم البعض عندما يصاب أحد أطفالهن بهذا المرض، بعمل عقد من فصوص الثوم وإلباسه للمولود، وتغييره في اليوم الثاني بفصوص جديدة، لأنها تكون قد ذبلت وباتت بعض الشيء.

علاج الصفار عند الاطفال حديثى الولادة بالثوم
علاج الصفار عند الاطفال حديثى الولادة بالثوم

أو يتم استخدامه من خلال وضع فصوص من الثوم في جيوب ملابس المولود، وفي ثيابهم للتخلص من هذا الصفار لديهم، وهي طريقة شائعة عند الكثير من جداتنا في القدم، و توارثت إلى الآن للتخلص من الصفار لدى الأطفال، ولكنها طريقة ليست علمية أو لها دليل طبي، ولم تثبت الأبحاث العلمية فاعليتها في علاج الصفار لدى الأطفال المولودين حديثاً.

علاج الصفار من الناحية الطبية

ربما يدفع أطفالنا ثمن اتباعنا لبعض العادات الغير سليمة أو الغير علمية، لعلاجهم من بعض الأمراض، إلا أن أطفالنا أمانة بين أيدينا، وينصح الأطباء بالابتعاد عن علاج الصفار بالثوم كما يفعل البعض، والذهاب إلى المستشفى ليتلقى الطفل العلاج المناسب لحالته.

الطريقة المثلى والتي ينصح بها أغلب الأطباء للحصول على نتيجة مضمونة هي العمل على زيادة عدد الرضعات، فيمكن إرضاع الطفل كل ساعتين أو 3 ساعات، ويتم تعرض الطفل لآشعة الشمس الطبيعية، أو في المنزل باستخدام لمبة معينة تبعث أشعة فوق بنفسجية تعمل على التفاعل مع المادة الصفراء وتكسيرها، وبالتالي تنخفض نسبة هذه المادة في جسم المولود تدريجياً، وتوجد تلك التقنية في الحضانات الموجودة في المستشفيات.

قدمنا لكم في هذا المقال علاج الصفار عند الاطفال حديثى الولادة بالثوم، وقدمنا بعض من الطرق الأخرى لمساعدة الأم في معرفة طريقة لعلاج طفلها الرضيع في تلك الحالة , نرجو أن تكون قد أجابت عن استفسارك سيدتي بالشكل المطلوب.

يمكنك مشاهدة المزيد من المواضيع المميزة حول صحة ورعاية الطفل من هنا :

نسبة الصفراء الطبيعية عند الاطفال حديثى الولادة وعلاج الاصفرار واعراض ابو صفار

جلوس الطفل الرضيع امام التلفاز اضراره ومخاطره والنتائج المترتبة عليه

متى تفتح بشرة الطفل الرضيع تفاصيل الصفراء و ازرقاق الطفل حديث الولادة

عدد ساعات نوم الطفل في الشهر الثاني والنوم المتواصل للطفل حديث الولادة

اسباب تاخر النطق والاستيعاب عند الاطفال وتاخر الادراك اسباب ونصائح

تاخر المشي عند الاطفال بسبب الخوف و اسباب تاخر المشي عند الاطفال

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *