جلوس الطفل الرضيع امام التلفاز اضراره ومخاطره والنتائج المترتبة عليه

جلوس الطفل الرضيع امام التلفاز

بعض الأمهات تترك الطفل الرضيع أمام التلفاز حتى تتمكن من أداء مهام المنزل بنجاح من خلال أن تقوم الأم بإحضار الطعام وتنظيف المنزل ولكن ترك الطفل كثيرا أمام الطفل قد يكون مضرا للغاية ، يوجد العديد من القنوات الخاصة بالأطفال منها للكارتون والأغاني وغيرها، أصبحنا لا نستطيع التحكم بصغارنا فالأطفال أصبحوا يعشقون مشاهدة التلفاز طوال الوقت ولذلك سوف نتعرف على جلوس الطفل الرضيع امام التلفاز لنعرف ايجابيات وسلبيات مشاهدة الرضع للتلفاز .

جلوس الطفل الرضيع امام التلفاز
جلوس الطفل الرضيع امام التلفاز

أضرار مشاهدة الرضع للتلفاز

بالطبع يوجد سلبيات كثيرة لترك الرضع أمام التلفاز :

التأثير الأول هو أن الرضيع قبل سن الثلاثة سنوات يتأثر نمو دماغه بمشاهدة التلفاز فالطفل يقوم بالتحديق جيدا في ألوان الشاشة التليفزيونية ولكنه لا يعرف معنى الصور ويستغرق الطفل سنتان كاملتان ليعرف معنى الرموز التي تكون على شاشة التلفاز و يؤثر التلفاز بذلك على نمو الدماغ.

التأثير السلبي الثاني التأخر في اللغة يتأخر تطورها بسبب مشاهدة الرضيع للتلفاز ، كلما زادت مشاهدة الطفل الرضيع للتلفاز يقل عدد الكلمات التي ينطقها فتصل إلى 770 كلمة بينما الطفل الذي يتفاعل مع أهله ينطق حوالي 940 كلمة في الساعة ويقل تركيز الطفل عندما يصل لسن الشبع سنوات بسبب متابعة التلفاز بشكل أكبر ، يؤثر التلفاز على المدى القصير على مهارات القراءة والكتابة .

جلوس الطفل الرضيع امام التلفاز
جلوس الطفل الرضيع امام التلفاز

التأثيرات الإيجابية لجلوس الطفل الرضيع أمام التلفاز

يوجد أيضا مجموعة من التأثيرات الإيجابية لمشاهدة الرضيع للتلفا

ز لكن بحدود ، يجب ألا نضع التلفاز في غرفة الرضيع حتى لا نقوم بتشغيله طوال الوقت ويمكن أن تشاهد مع طفلك التلفاز واختيار برامج بسيطة ليفهمها الرضيع كأشخاص كرتونية وأغاني بسيطة.

يمكنك شغل وقت طفلك بشئ آخر غير التلفاز كلعبة بسيطة تشغل الطفل بدلا من  مشاهدة التلفاز التي تؤذي عينيه وتؤثر عليه، يمكن أيضا تشغيل التلفاز بعد عمر العام حتى يتعلم الحروف والكلمات ولكن لبعض الوقت وليس بالساعات، يمكن للطفل أن يستمع بعض الأناشيد والأغاني ولكن بصوت خافت وليس عال حتى لا تؤثر بالسلب على أذنيه وعلى بصره فالطفل لا يمكنه متابعة الضوء والألوان الزاهية الخارجة من التلفاز لفترات طويلة .

 

طريقة الحد من التأثيرات السلبية لمشاهدة الطفل للتلفاز

من حق الطفل الحصول على رعاية كبيرة وآمنة من خلال أن يحصل الطفل على جميع حقوقه فيجب تربية الطفل منذ نعومة أظافره على طرق سليمة فالتلفاز ليس من الضروريات اليومية فهي تشغل الطفل ولكن تأثيرها يكون سلبي جدا، قد يعاني طفلك فيما بعد من التوحد بسبب متابعته للتلفاز ليلا ونهارا، إن كنت تريد أن يكون طفلك معافى وبصحة جيدة عليك أن تعلميه اللعب بالأشياء المحسوسة والملموسة حتى يتفاعل ويتعلم بشكل صحيح، الطفل عندما يكبر سوف يطلب منك المكوث أمام نفس القناة ويتابعها ولن يلتفت لك نهائيا لأنه اعتاد على متابعة التلفاز لأوقات كبيرة جدا ولذلك عليك توفير وقتك والجلوس مع الطفل للتحدث والتقرب منه أكثر الطفل .

جلوس الطفل الرضيع امام التلفاز
جلوس الطفل الرضيع امام التلفاز

قد يتعلم بشكل بطئ للغاية بسبب أنه اعتاد على متابعة التلفاز ولن يتفاعل مع زملائه بالمدرسة بشكل اكبر ولذلك عليك أن تبعديه عن التلفاز وتركه وقت قصير يتابعه حتى لا تحدث له مشكلات يصعب حلها بعد ذلك حاولي قدر الإمكان توفير لعب جديدة لطفلك ويمكنك قضاء وقت أيضا مع طفلك للعب والضحك والتحدث يمكن ترك الطفل يتابع التلفاز لمدة ساعة واحدة يوميا حتى لا يتأثر سلبيا .

نرجو ان تكون هذه النصائح حول جلوس الطفل الرضيع امام التلفاز قد افادتكم جميعا .

يمكنكم أيضا مشاهدة العديد من المواضيع من هنا :

متى تفتح بشرة الطفل الرضيع تفاصيل الصفراء و ازرقاق الطفل حديث الولادة

كيف افطم طفلي من الرضاعة الطبيعية ليلا بسهولة وانواع الفطام شرح تفصيلي

كيفية التعامل مع الطفل العنيد والمشاغب كثير البكاء وكثير الحركة

كيفية التعامل مع الطفل العنيد والعصبي في عمر الثلاث سنوات هام لكل أم

كيفية التعامل مع الطفل العنيد والعصبي في عمر السنة والنصف بالتفصيل

سبب بكاء الطفل الرضيع اثناء الرضاعة والعصبية بالأشهر الأولى تفاصيل هامة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *